اخبار

شاهد..امرأة تركية تطالب باستعادة كليتها من «أردوغان» المخادع

ظهرت على احدى قنوات التلفاز التركى امرأة تركية تدعى “مافيس أردوغان” ان زوجها “أحمد أردوغان” قام بخدعها والتخليى عنها بعد ان قامت بالوقف بجانبة اثناء مرضية بالفشل الكلوى


وفى تقرير قالت صحيفة «أحوال» التركية، : إنَّ الزوجين عقدا قرانهما في عام 2006م، وبعد مرور ثلاث سنوات قامت الزوجة بالتبرع بكليتها لزوجها.

واكد الصحيفة أنَّه في أبريل عام 2019م، هرب زوجها مع صديقتة التى كانت صديقة مقربة من العائلة، تاركًا زوجته، وابنهما البالغ من العُمر 11 عامًا.

واثناء استضافته بأحد البرامج التليفزيونية في تركيا طالبت الزوجة باستعادة كليتها من زوجها الخائن، قائلة: «لقد منحته إحدى كليتي؛ لأننا سنشترك في الحياة…لقد نسي أنَّ إخوته ووالده رفضوا التبرع له، ولم يقف بجانبه أحد إلّا أنا».

وذكرت «أحوال» أنَّه وفقًا للقانون التركي، يفقد المُتبرعون بالأعضاء أي حق فيما تبرعوا به بعد اكتمال الإجراء؛ إذ يقوم المُتبرعون بالتوقيع على وثائق تُفيد أنَّهم يتبرعون بأعضائهم دون قيد أو شرط.

ونقلت الصحيفة عن رئيس قسم القانون المدني بجامعة مرمرة التركية «جوكخان أنطاليا»، قوله: «من المُستحيل المُطالبة بالحُقوق على الأعضاء المُتبرع بها؛ إذا تمَّ منح المُوافقة وفقًا للقانون وقت التبرع».

https://youtu.be/QBKdDrwERsA

اظهر المزيد

فريق التحرير- الرياض

كاتبة صحفية بجريدة الرياض

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

لطفا قم بتعطيل اضافة حجب الاعلانات